بوكسنل الإخباري > اسأل بوكسنل > اكتب رسالة احثه فيها على العودة مبرزا حاجة الوطن الى ابنائه المغتربين مبينا الاثار السلبية لغياب الابناء عن اوطانهم
اسأل بوكسنل

اكتب رسالة احثه فيها على العودة مبرزا حاجة الوطن الى ابنائه المغتربين مبينا الاثار السلبية لغياب الابناء عن اوطانهم


أكتب رسالة توضح حاجة الدولة للأطفال المغتربين وتوضح الآثار السلبية لمغادرة الأطفال لوطنهم؟


نعرض لكم اليوم على موقع بوكسنل كافة تفاصيل الإجابة على هذا السؤال: اكتبوا رسالة تبرز حاجة البلاد لـ الأطفال المهاجرين وتذكر الآثار السلبية لمغادرة الأبناء لوطنهم وتحثه على العودة.

اكتب رسالة تحثه فيها على العودة ، وتبرز حاجة البلاد للأطفال المغتربين ، وتوضح الآثار السلبية لمغادرة الأطفال لوطنهم.

الإجابة صحيح:

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي الكريم وفقك الله

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعد ،

أتمنى أن تكون بخير وبصحة جيدة ، حفظ الله صحتك وسلامتك ، وأن يمنحك ما يحبه ويرغب فيه ، فهو ولي هذا وقادر على ذلك.

أقسم أنني اشتقت إليك منذ أن جئت لتكمل دراستك في الخارج معنا وفاتت جلستك وجعلتك تضحك معنا.

أخي العزيز إن السيرش عن المعرفة موضوع عظيم وجميل ، وهو ضروري لكل شخص يستطيع أن يفعل ذلك ، وباختيار هذا الطريق ستضع نفسك في المكان والمكان المناسبين ، لكنه بدوره يحمل مسؤولية واسعة تجاه دينك وبلدك ونفسك. بارك الله فيك بعلمك بدينك وبلدك سرا وانفتاحا وإخلاصا في نيتك لـ الله تعالى ، وكن قدوة لمن بعدك.

واعلم أنك تشتاق لـ البلد الذي تفتقده ، فقد صعدت لـ العلي هناك ، فلك فضيلة عظيمة بعد الله ، ويجب أن تعاد الفضيلة لشعبك ، فلا تجرؤ على العودة إليها ، وإن خدعك العالم بأموالها وجمالها.

وتذكر أن الرسول المختار – صلى الله عليه وسلم – اشتاق لوطنه وأرضه ، فكن قدوة حسنة في هذا ، وتذكر والدةًا وأبًا ، فلهما فيهما حق عظيم ، وفي برهما قلبك في طريق الجنة وبعيدًا عنهما. القسوة وموت الروح.

إنه بلدك ينتظر عودتك ومنتجك ، لذا فليكن الأفضل لبلدك ؛ البلد الذي يستحقك أكثر.

وفي الختام أسأل الله أن يوفقك في حياتك المهنية ، وأطلب منك أن تهتم بنفسك ودراستك.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اتمنى ان تعجبك وشكرا

هنا سوف نضع القليل من الأمور لك

الوطن مثل الأم الحانية التي تحتضن أولادها ، وتمنحهم الشعور بالأمن والسلام ، ومهما تسافر المرء فلن تجده أكثر حنانًا ودفئًا من حضن وطنها. .

نأمل أن تنال إعجابكم.


اترك تعليقا